منتديات نور الشيعه
يا هلا وغلا بل الجميع

أين الله عزوجل ؟

اذهب الى الأسفل

أين الله عزوجل ؟

مُساهمة من طرف sun في الثلاثاء سبتمبر 20, 2016 5:09 pm




أين الله عزوجل ؟



سيجيب المخالف الذي يتبع ابي بكر وعمر ان الله في السماء ! وهذا كفر.



الاجابة الصحيحة :


السؤال باطل فلا يمكن السؤال عن اين الله لان المكان والزمان مخلوقان والمخلوق لا يحتوي الخالق هذا اولا , اما ثانيا ان كان الله في السماء كما يدعون هؤلاء الجهلة اذا الله يكون جسما له حدود وبداية ونهاية وهذا كفر لان لو كان جسما بطل القران
قال تعالى : " ليس كمثله شيء ".

وقال تعالى : "لا تدركه الابصار " .

فالله ليس بجسم ولا يمكن رؤيته هذا من حانب القران اما من جانب العقل لو كان الله جسما وكان في السماء اذا الارض وباقي المجرات خاليه من الرب ! وهذا كفر .


الحقيقه اننا لا يمكن ان نرى او نعلم ذات الله لان عقولنا لا تتحمل فالمخلوق لا يتمكن من معرفة ذات خالقه .
طيب هنا يطرح بعض الاشكالات:


1) قال تعالى : يد الله فوق ايديهم.


فما التفسير ؟

التفسير هنا باطني لا ظاهري وهو تشبيه مجازي فالمقصود ان قوة الله فوق قوة ما دونه.

2) قال تعالى : "وُجُوهٌ يَوْمَئِذ نَّاضِرَةٌ () إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ () وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذِ بَاسِرَةٌ () تَظُنُّ أَن يُفْعَلَ بِهَا فَاقِرَةٌ"
ما معنى الناظرة هنا ؟


الجواب : لو كان المقصود النظر اي الرؤية المفروض تكون الايه : ووجوه يومئذ باسره الى ربها غير ناظره ! لاجل ان يكون هنا تضاد بالمعنى والقران كتاب الفصاحه والبلاغه فلا يمكن ان يختل النسق والمجانسة ولكن لا بل قال تعالى : تظن ان يفعل بها فاقره اي تنتظر العذاب
ركزوا معي ! تنتظر العذاب هذا معنى فاقرة.
لذلك وبذلك ناظرة تكون بمعنى انتظار الرحمة كان تقول : انا ناظر الى اخر الشهر لاحصل على راتبي , فالمعنى انك تنتظر اخر الشهر وهذا نفس تفسير كلمة ناظرة في الاية اي الانتظار.
3) قال تعالى : " وجاء ربك "
فما التفسير ؟
الجواب : الجواب ايضا مجاز والمقصد اراده الله وامره لا ان الله جاء اي انتقل فالله ليس بجسم ينتقل لو كان جسما ينتقل نقول مثلا انتقل من المكان الاول الى الثاني بذلك يكون المكان الاول خالي من الله عزوجل وهذا باطل فالله لا ينتقل لان النقل والحركة مخلوقات والله ليس بمخلوق بل خالق.
الله ليس جسما كما اوضحنا في الاعلى.

4) ما المقصود بعرش الله في القران ؟


الجواب اي قوته وعظمته وملكه وسلطانه لا ان له كرسي يجلس عليه لانه يكون محدودا له بدايه ونهايه اي يكون جسما يجلس على كرسي ! ويكون كالملوك البشر والله ليس كمثله شيء كما قلنا , الله ليس جسما .

5) ما معنى الله اكبر ؟

الامام الصادق يجيب مامضمونه : انه عزوجل اكبر من ان يوصف.


******************
******************
******************



نحن نفسر الايات السابقه تفسير مجازي وباطني لا ظاهري لاسباب عديده ونقول الدليل ان في هذه الايات التاليه وشبيهاتها المعنى مجازي :
1) قال تعالى : "لا يأتيه الباطل من بين يديه" .

اذا كان التفسير ظاهري كما يفعل مايسمى باهل السنة اذا كل نسخه للقران لها يد ! وهذا باطل فالتفسير مجازي

2) قال تعالى : "ومن كان في هذه أعمى فهو في الآخرة أعمى وأضل سبيلا"

لو كان التفسير ظاهري اذا كل شخص كفيف لا يرى بعينه يدخل النار ! هذا باطل وضد العدل فالتفسير هنا باطني والمقصد مجازي اي ان كل شخص كان اعمى القلب غير مؤمن يدخل النار وهذا المنطق والتفسير الصحيح.


نفس الامر يطبق على باقي الايات كيد الله او وجاء ربك او عرش الله التفسير باطني ومجازي لا ظاهري فالقران كتاب بلاغه وفصاحة.

ونسالكم الدعاء



sun

انثى تاريخ التسجيل : 09/10/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى